منتديات عرب تيم


  تابعنا على فيس بوك تابعنا على تويتر  

بسم الله الرحمن الرحيم (( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )) صدق الله العظيم


الانتقال للخلف   منتديات عرب تيم > القســــم الإسلامي > القســــم الإسلامي > قســم الأحاديث والسيره النبوية


حديث: إن الله لا يقبل صلاة رجل مسبل إزاره

قســم الأحاديث والسيره النبوية


اضافة موضوع جديد  إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم شاهدة المشاركات المشاركة التالية
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-06-2013, 11:37 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
messaid saadane
المشرف العام

الصورة الرمزية messaid saadane






messaid saadane is on a distinguished road

messaid saadane غير متواجد حالياً


المنتدى : قســم الأحاديث والسيره النبوية
Icon24 حديث: إن الله لا يقبل صلاة رجل مسبل إزاره

حديث: إن الله لا يقبل صلاة رجل مسبل إزاره




إن الله لا يقبل صلاةَ رجلٍ مسبلٍ إزارَه

الدرة اليتيمة في تخريج أحاديث التحفة الكريمة (27)


حديث: رقم (638) ج1 صفحة 172 ورقم (4086) ج4 ص57 من سنن أبي داود، ونصه: وعن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: "بينما رجلٌ يصلي مُسبلاً إزارَه؛ إذ قال لـه رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: اذهبْ فتوضأ. فذهب فتوضأ، ثم جاء، ثم قال: اذهب فتوضأ. ثم جاء، فقال له رجل: يا رسول الله ما لك أمرتَه أن يتوضأ ثم سكتَّ عنه؟ فقال: إنه كان يصلي وهو مُسبِلٌ إزارَه، وإن الله تعالى لا يقبل صلاةَ رجلٍ مسبلٍ إزارَه".

قال النووي في رياض الصالحين: رواه أبو داود على شرط مسلم.

قلت: هذا وهم من المؤلف، فليس إسناده على شرط مسلم، بل هو ضعيف لعلتين، إحداهما: أنه من رواية أبي جعفر المؤذن، وهو مجهول.

والعلة الثانية: أنه من رواية يحيى بن أبي كثير عن أبي جعفر المذكور بالعنعنة، ويحيى مدلس، والمدلس إذا لم يصرح بالسماع لم يُحتج به - إلا ما كان في الصحيحين.

ولو صح فمعناه التغليظ والتشديد؛ ليحذر من العَود إلى الإسبال، أما صلاته فصحيحة؛ لأن الرسول - صلى الله عليه وسلم - لم يأمره بإعادتها، وإنما أمره بإعادة الوضوء. ونفيُ القبول في الصلاة لا يلزم منه بطلانُ الصلاة في جميع موارده، لأنه - صلى الله عليه وسلم - قال: "من أتى عرّافاً فسأله عن شيء لم تُقبل له صلاة أربعين ليلةً". رواه مسلم في صحيحه[1]. وقد حكى النووي الإجماع أنه لا يُؤمر بالإعادة، وإنما فاته الثواب للزجر والتحذير، وله نظائر في أحاديث أخرى، ويدل على أن نفي القبول في حديث المسبل لو صح لا يلزم منه بطلان الصلاة، لأن الرسول - صلى الله عليه وسلم - لم يأمره بالإعادة، فدل ذلك على أن مراده - صلى الله عليه وسلم - بأمره بإعادة الوضوء هو الزجر والتحذير، ولعل وضوءه يخفف عنه الإثم، وهذا كله على تقدير صحة الحديث المذكور، وقد يستدل بنفي القبول على عدم الصحة لعدم وجود ما يقتضي خلاف ذلك، مثل قوله -صلى الله عليه وسلم-: "لا تُقبل صلاة أحدكم إذا أحدث حتى يتوضأ". متفق عليه[2] [3].


[1]رقم (2230) عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم مرفوعاً.

[2] البخاري (1/234 رقم 135 مع الفتح) ومسلم (225) من حديث أبي هريرة مرفوعاً.

[3] الحديث المذكور رواه أبوداود (638 و4086) والبيهقي في السنن (2/241) وفي الشعب (5/145 رقم 5718 العلمية) من طريق أبان بن يزيد العطار، عن يحيى بن أبي كثير، عن أبي جعفر المؤذن، عن عطاء بن يسار، عن أبي هريرة بالحديث مع القصة مرفوعا.
وقد اختُلف على يحيى:
• فرواه أحمد (4/67 و5/379) عن يونس بن محمد، ثنا أبان وعبدالصمد، ثنا هشام، عن يحيى، عن أبي جعفر، عن عطاء، عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم مرفوعا بالقصة.
هكذا دمج روايتي أبان وعبدالصمد، وتقدم أن في رواية أبان عند أبي داود تسمية الصحابي المبهم، بينما عدها ابن حجر في النكت الظراف (10/279 مع تحفة الأشراف) من الاختلاف على أبان.
• ورواه النسائي في الكبرى (8/436 رقم 9623 الرسالة) من طريق خالد بن الحارث.
ورواه الحارث بن أبي أسامة في مسنده (573 زوائده) عن يزيد بن هارون، كلاهما عن هشام، عن يحيى، عن أبي جعفر، نا عطاء، حدثني رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنه لا تُقبل صلاة رجل مسبل إزاره".
هكذا اختصره دون القصة.
• ورواه البيهقي في الشعب (5/146 رقم 5719 العلمية) من طريق ابن أبي عدي، عن هشام، عن يحيى عن عطاء، عن رجل من الصحابة مرفوعا مختصراً مثله. فأسقط أبا جعفر من السند.
• ورواه البيهقي في السنن (2/242) من طريق حرب بن شداد، عن يحيى، قال: حدثني إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة، أن أبا جعفر المدني حدثه، أن عطاء بن يسار حدثه، أن رجلا من الصحابة.. فذكره مرفوعا بالقصة.
فتفرد أبان في رواية عنه بتسمية الصحابي أبا هريرة، وخالفه بقية الرواة، فالصواب إبهام الصحابي في الرواية، وهكذا اعتمده الإمام أحمد في موضعين من المسند، وأشار البيهقي إلى ترجيحه.
وسنده ضعيف، لعلتين: اضطراب إسناده، ثم أبوجعفر هذا مجهول، وهو المؤذن الأنصاري المدني.
أما تدليس يحيى في الرواية عن أبي جعفر؛ فقد كشفت روايةُ حرب بن شداد الواسطةَ بينهما، وهو إسحاق بن أبي طلحة، وكلاهما ثقة.
وضعّف إسناد الحديث: المنذري في مختصر السنن (1/334 و6/51) وفي الترغيب (3/67)، والمناوي في التيسير (1/265)، والألباني في ضعيف سنن أبي داود الكبير (1/218 رقم 97).
بينما قال الذهبي في مهذب سنن البيهقي (2/680 رقم 2932) عن طريق النسائي: إسناده صالح. وصحح سنده ابن مفلح في الآداب الشرعية (3/514)، وقال الهيثمي في مجمع الزوائد (5/125): رواه أحمد، ورجاله رجال الصحيح. وأغرب قبلهم النووي فقال في المجموع (3/180 وكذا رياض الصالحين 330 وخلاصة الأحكام 983): رواه أبوداود بإسناد صحيح على شرط مسلم! وزاد في موضع آخر في المجموع (3/392): على شرط البخاري ومسلم!
والقولُ قول من ضعفه؛ كما تقدم بيانه، والله أعلم.
• وفي الباب عن ابن مسعود موقوفا بسند صحيح؛ أنه رأى أعرابياً عليه شملة قد ذيلها وهو يصلي، فقال: "إن الذي يجر ثوبه من الخيلاء في الصلاة ليس من الله في حل ولا حرام".
يُروى عن ابن مسعود مرفوعا وموقوفا، وصوّب وقفه أبوداود (637) والبزار (5/269 رقم 1884) والبيهقي (2/242).
• وروى عبد الرزاق (2/369) -ومن طريقه الطبراني (9/273 رقم 9366)- عن معمر، عن قتادة أو غيره، عن ابن مسعود، أنه رأى رجلين يصليان، أحدهما مسبل إزاره، والآخر لا يتم ركوعه ولا سجوده، فضحك، فقالوا ما يضحكك يا أبا عبد الرحمن؟ قال: "عجبت لهذين الرجلين! أما المسبل إزاره فلا ينظر الله إليه، وأما الآخر فلا يقبل الله صلاته".
قال الهيثمي في مجمع الزوائد (2/122): وإسناده منقطع بين ابن مسعود وقتادة.
وكلاهما شاهد قاصر عن حديثنا، فتأمل، والله أعلم.


p]de: Yk hggi gh drfg wghm v[g lsfg Y.hvi





رد مع اقتباس
قديم 13-06-2013, 11:38 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
arabeteam
مؤســــــــس الموقــــــــــــــــع






arabeteam is on a distinguished road

arabeteam غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : messaid saadane المنتدى : قســم الأحاديث والسيره النبوية
افتراضي





التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 13-06-2013, 12:07 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
merlotsat7
::صديق المنتدى:: فريق خبراء تعديلات سوفتويرات عرب تيم







merlotsat7 is on a distinguished road

merlotsat7 غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر MSN إلى merlotsat7
كاتب الموضوع : messaid saadane المنتدى : قســم الأحاديث والسيره النبوية
افتراضي





التوقيع




رد مع اقتباس
قديم 13-06-2013, 17:24 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
mohamed
كبير المراقبين

الصورة الرمزية mohamed






mohamed is on a distinguished road

mohamed غير متواجد حالياً


كاتب الموضوع : messaid saadane المنتدى : قســم الأحاديث والسيره النبوية
افتراضي





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
حديث: من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا messaid saadane قســم الأحاديث والسيره النبوية 2 13-06-2013 17:27 PM
حديث: السخي قريب من الله messaid saadane قســم الأحاديث والسيره النبوية 3 13-06-2013 17:24 PM
حديث: لعن الله الناظر والمنظور إليه messaid saadane قســم الأحاديث والسيره النبوية 3 13-06-2013 17:21 PM
حديث: أن رسول الله كان إذا أوى إلى فراشه... messaid saadane قســم الأحاديث والسيره النبوية 2 13-06-2013 17:20 PM
حديث: التوسل بجاه النبي - صلى الله عليه وسلم - messaid saadane قســم الأحاديث والسيره النبوية 3 13-06-2013 17:19 PM

:: ArabeTeam ::


الساعة الآن 12:19 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc. alhotcenter
new notificatio by 9adq_ala7sas

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1

      RSS RSS 2.0 XML SiteMap ARCHIVE HTML EXTERNAL